بنوك وتأمين

بالتعاون مع شركة جوميو..بنك البركة الإسلامي يستعد لتدشين منصته الأولى للخدمات المصرفية الرقمية

الجورنال الاقتصادى:

أعلن بنك البركة الإسلامي، إحدى المؤسسات المالية البحرينية الرائدة في مجال المصرفية الإسلامية، عن تعاونه مع شركة جوميو، الرائدة في تزويد حلول التحقّق من الهوية باستخدام الذكاء الاصطناعي، لإطلاق منصته الأولى للخدمات المصرفية الرقمية. وتأتي هذه الخطوة بصفتها جزءًا من رحلة التحول الرقمي للبنك وليواصل بذلك تقديم أفضل تجربة مصرفية للعملاء الكرام.

يسعى بنك البركة الإسلامي عبر هذا التعاون لتسهيل إنجاز المعاملات المصرفية باستخدام المنصة الرقمية الجديدة، حيث تتيح للعملاء الجدد من الأفراد إمكانية إنشاء حساب مصرفي بواسطة هواتفهم الذكية دون أي حاجة لزيارة الفرع.

وستعتمد المنصة الرقمية لبنك البركة الإسلامي على تقنية التحقق من الهوية استنادًا على القياسات الحيوية، حيث سيطلُب من العملاء التقاط صورة لبطاقة الهوية وصورة أخرى شخصية «سيلفي» باستخدام هواتفهم الذكية لإنشاء حساب خاص بهم لدى البنك. وتستخدم التقنية الحائزة على الجوائز والمُطوّرة من شركة جوميو، خاصية التحقق من الصورة للتأكد من هوية العميل ووجوده الفعلي أثناء المعاملة، ولتمنع الاستخدام غير المصرح به.

بهذه المناسبة، صرح السيد حمد عبدالله العُقاب الرئيس التنفيذي لبنك البركة الإسلامي البحرين قائلًا: «نحرص في بنك البركة الإسلامي على منح العملاء الأعزاء أفضل الخدمات والمنتجات المصرفية المُصممة لخدمتهم على أكمل وجه، إضافة لضمان حصولهم على أقصى درجات الحماية والأمان عند إنجاز معاملاتهم المصرفية معنا. ومن هذا المنطلق، يسرنا جدًا الإعلان عن شراكتنا مع شركة «جوميو» المتخصصة بتزويد خدمات التحقق من الهوية باستخدام حلول الذكاء الاصطناعي، لتدشين منصتنا الأولى للخدمات المصرفية الرقمية والتي تهدف لتبسيط إجراء المعاملات المصرفية للأفراد من راحة منازلهم».

ومن جانبه، أضاف السيد دين هيكمان-سميث الرئيس التنفيذي للإيرادات لشركة جوميو قائلًا: «تُفضل المؤسسات المالية القيام بعملية التحقق من معلومات العميل من غير الحاجة إلى الاعتماد الكلي على الحضور الشخصي لتسليم المستندات من أجل فتح حساب. لذا، نحن سعداء بشراكتنا مع بنك البركة لتبسيط هذه الخاصية لهم وتقديم خدمة ملائمة تتسم بالموثوقية والأمان لتمكين العملاء من فتح حساباتهم عن بُعد».

ويواصل بنك البركة الإسلامي بذل أفضل الجهود للاستفادة من أحدث الحلول والتقنيات لإنشاء عمليات مصرفية رقمية بالكامل، بما في ذلك اعتماده على خاصية «اعرف عميلك» رقميًا لتمكين الوصول للخدمات المصرفية بكل أريحية ومن أي مكان.

ومنذ تأسيسه عام 1984 في مملكة البحرين، نجح بنك البركة الإسلامي البحرين بتحقيق سجل حافل في مجال الابتكار وتحقيق نتائج متميزة في عملياته، فهو يحتل مركزًا متقدمًا بين البنوك الرائدة التي تقدم منتجات وخدمات مصرفية إسلامية لعدد متنامي من العملاء العالميين، ويركز بوجه خاص على تطوير وتقديم الحلول الفريدة للاستثمار بما هو موافق لأحكام الشريعة الإسلامية. ويستفيد بنك البركة البحرين من الدعم القوي الذي يوفره له المركز المالي القوي والمتين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق