أخبارعالمية

القمة العالمية للحكومات تطلق تقرير التحولات المطلوبة لإنجاح الفعاليات الكبرى ما بعد “كورونا”

الجورنال الاقتصادي- نجلاء سعد الدين:

أكدت مؤسسة القمة العالمية للحكومات في تقرير معرفي بعنوان : ” التحولات المطلوبة لإنجاح الفعاليات الكبرى في فترة ما بعد كوفيد-19″، أطلقته في إمارة دبي بالشراكة مع شركة “برايس ووترهاوس كوبرز”، أن الأحداث والفعاليات الكبرى التي تلعب دوراً محورياً وحيوياً في الاقتصاد العالمي، تقف أمام تحديات جديدة تتطلب من قادة المدن والحكومات إعادة التفكير وتصميم المسار المستقبلي، لإنجاح الفعاليات الكبرى في عالم ما بعد جائحة “كوفيد-19″، نظراً لدورها الحيوي في نشر المعرفة والثقافة والارتقاء بالاقتصاد وجودة حياة الشعوب.

ودعا التقرير إلى إعادة رسم السيناريوهات المستقبلية لآليات إدارة المدن للفعاليات الضخمة في المستقبل، تحسباً لأي طارئ يواجه هذا القطاع الذي تصل قيمته إلى ما يقارب تريليون دولار سنوياً، مشيرا إلى أن الدروس المستفادة مما تعرضت له فعاليات مثل “الأحداث الأولمبية، أو الحج، أو المؤتمرات الاقتصادية بسبب الجائحة، تحتم زيادة الاعتماد على الحلول التقنية الذكية.

وشدد التقرير على أن الأحداث الضخمة تحتاج الى المزيد من المرونة لتتمكن من الاستمرار في حقبة ما بعد “كوفيد 19″، مع اتباع نهج فعال وأن تصبح المدن المضيفة والمخططين ديناميكيين وسريعين ورشيقين في عملية التخطيط، ما يضمن قدرتهم على تقديم مزيج من التجارب الواقعية والافتراضية.
وأشار التقرير إلى أن استخدام التكنولوجيا سيكون أداة رئيسية لإطلاق وصناعة الأحداث الضخمة بأفضل مزيج من القدرة والتأثير والسلامة للمدن والدول المضيفة، وأن تقنيات الثورة الصناعية الرابعة ستتمكن من تحويل الأحداث الضخمة، وتوفير المرونة التي تشتد الحاجة إليها لمطابقة أهداف الحدث مع النتائج الاجتماعية والاقتصادية والاستدامة المثلى لسنوات مقبلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى