بنوك وتأمين

الاتحاد المصري للتأمين يوصي بمراعاة مخاطر قطاع الصناعات الكميائية قبل اجراءات الاكتتاب

كشف تقرير صادر عن الاتحاد المصري للتأمين عن أن صناعات النفط والبتروكيماويات تعد من الصناعات الحيوية التى تحظى بالاهتمام وتدخل فى العديد من الصناعات ولكن تواجهها مجموعة من المخاطر الخاصة بهذه النوعية من الصناعات ومع تطور تكنولوجيا صناعة النفط والأجهزة المستخدمة بها كان لزاما الاهتمام بإدارة خطر هذه الصناعات والتى تشكل جزءاً هاماً من الأخطار الرئيسية والكبيرة لتأمينات النفط التي تشمل محطات التجميع والمعالجة والتخزين ومعامل الغاز ومعامل الكيماويات والمصافي.
قال التقرير إن الصناعات الكيميائية تعد خامس أكبر قطاع تصنيع في العالم ، و تساهم بشكل مباشر بنحو تريليون دولار أمريكي في الناتج المحلي الإجمالي العالمي سنويًا ، و يعمل بها نحو 15 مليون شخص.،و قد تعرضت المنشآت النفطية الكبيرة في الماضي لسلسلة من الخسائر الكبيرة نتيجة التعرض للحرائق و الانفجارات الناجمة عن عمليات الإنتاج المعقدة و ظروف التفاعل الشديد و المواد القابلة للاشتعال بالإضافة إلى التمركز الشديد لعمليات ذات قيمة رأسمالية عالية،و على الرغم من أن الخسائر الناجمة عن الأضرار المادية قد تكون ضخمة ، إلا أن الخسائر اللاحقة الناجمة عن توقف الأعمال غالباً ما تكون أكبر من ذلك. و ينطبق ذلك بصفة خاصة على الوحدات التي تنتج منتجات وسيطة لصناعات أخرى،ولذلك يظل قطاع البتروكيماويات سوقًا معقدة للعمل فيها نظراً للخسائر الكبيرة والنتائج السيئة وتدني الأسعار.

وأوضح التقرير أنه يجب على شركات التأمين المضي بحذر في الاكتتاب في مثل هذه الاخطار وتقييم المخاطر المعقدة التي تنطوي عليها البتروكيماويات والفهم الجيد لطبيعة الخطر، كما تحتاج شركات التأمين للحصول على معلومات شاملة عن الأخطار والتي لا يمكن إعدادها أو تقييمها إلا من قبل ذوي الخبرة من المعاينين والمكتتبين.

أشار التقرير إلى أن الطلب على التأمين هو طلب مشتق من مستوى النشاط الصناعي والتجاري ، و من ثم يمكن إلقاء الضوء على أهمية التأمين على البتروكيماويات من خلال استعراض أهمية هذا النشاط للاقتصاد المصري.،ووفقاً للإحصائيات الصادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء، تمثل الصناعات الكيماوية حوالى 3% من الناتج المحلى للدولة وحوالى 12% من إجمالي القطاع الصناعيفي مصر.

وتعد صناعة النفط والغاز من أكثر القطاعات الاقتصادية ديناميكية في مصر، كما يُعد إنتاج الهيدروكربونات أكبر نشاط صناعي منفرد في البلاد إلى حد بعيد ، حيث يمثل حوالي 24 في المائة من إجمالي الناتج المحلي الإجمالي في السنة المالية 2019- 2020كما أرتفع الاستثمار الأجنبي المباشر في قطاع النفط والغاز من 9 مليار دولار أمريكي في السنة المالية 2014/2015 إلى 47.8 دولار أمريكي في السنة المالية 2019/2020وبلغ معدل نمو تكرير النفط 25٪ في السنة المالية 2019/2020 ، وهو أعلى معدل تحقق بين القطاعات الاقتصادية في مصر .

أوصى الاتحاد المصري للتأمين شركات التأمين بأهمية اتباع قواعد الاكتتاب الفني السليم في مثل هذه الأخطار ذات الخطورة العالية لتخفيض حجم التعويضات والخسائر التي تتحملها الشركات لما لذلك من دور محوري في قبول إسناد التغطيات التأمينية لمعيدي التأمين بالخارج بالإضافة إلى الدور الذى يلعبه خبراء تقييم الأخطار ومعاينة الخسائر في التقليل من حجم الخسائر التي تتعرض لها المنشآت عبر مساعدة شركات التأمينعلى الاكتتاب الفني السليم للتغطيات التأمينية،كما يجب على شركات التأمين أن تدرك أهمية انتقاء الأخطار التي تقبلها عن طريق دراسة وفحص وتقييم للأخطار المعروضة بغرضقبولها أو رفضها ، وتحديد أسعار التأمين للأخطار المقبولة وشروط التغطية لها ،والتأكد من توافر أنظمة إدارة الطوارئ وتدابير الوقاية من مخاطر الحوادث ،وتعزيز قدرات إدارة السلامة من الحرائق خاصة في الصناعات ذات الخطورة العالية كالصناعات البتروكيماوية، وتوافر الأنظمة التكنولوجية للوقاية من الحرائق والتعامل معها بشكل مُنظم ووضع الإستراتيجيات والبرامج التنفيذية لمواجهة المخاطر المحتملة بهدف الحد منها فى إطار الحرص على تحسين معدلات الخطر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى